رئيس وزراء ويلز يردّ على إيفانتينو: يجب ان يلتزم الصمت وهو في مأزق!

.

قال رئيس وزراء ويلز مارك دراكفورد اليوم الأحد إن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جياني إيفانتينو في مأزق وينبغي أن يلتزم الصمت.

وجاء هذا الكلام رداً على إيفانتينو بعدما هاجم المنتقدين الأوروبيين لقطر بسبب قضايا تتعلق بالعمالة الوافدة وحقوق مجتمع الميم أمس السبت، قائلا إن التواصل هو السبيل الوحيد لتحسين حقوق الإنسان.

وقال دراكفورد، الموجود في قطر احتفاء بمشاركة ويلز لأول مرة في نهائيات كأس العالم لكرة القدم منذ عام 1958، لرويترز اليوم الأحد إن الدول الغربية يجب أن تكون مستعدة لمراجعة تاريخها، لكن حقوق الناس مهمة حقاً.

وقال خلال فعالية في الدوحة: راودتني فكرتان عندما سمعت تلك التعليقات. أولاً وقبل أي شيء، أعتقد أن هناك وجهة نظر جدية تتعلق بالاستعداد لمراجعة تاريخنا.

وأضاف: ويلز بلد شامل، الجميع منفتح حيث تهمنا حقوق الناس حقاً. ولكن الأمر لم يكن كذلك دائماً. في تاريخنا، مررنا بأوقات قمنا فيها بأشياء، بما في ذلك ما فعلناه في أجزاء أخرى من العالم، لا ترقى إلى مستوى المعتقدات والمعايير التي نتمسك بها اليوم، لذا فإن التوقف لحظة من أجل التفكير في تاريخنا لن يكون إهداراً لهذه اللحظة.