المنتخب الإيراني يتعرض لهزة مبكرة… إصابة دموية في المباراة ضد إنكلترا

لاعبو المنتخب الإيراني امتنعوا عن أداء النشيد الوطني

.

تعرض المنتخب الإيراني لهزة مبكرة، خلال مباراته الافتتاحية في نهائيات كأس العالم 2022، أمام المنتخب الإنكليزي عصر اليوم الاثنين، ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وفي الدقيقة الثامنة، حاول حارس المرمى الإيراني علي رضا بيرانفاند، إبعاد كرة عرضية من قائد المنتخب الإنكليزي هاري كين، بيد أن وجهه ارتطم في وجه زميل له، ليسقط على الأرض متألما.

وتلقى بيرانفاند العلاج لأكثر من 6 دقائق، قبل أن ينهض ويحاول إكمال اللقاء، لكن وبعد أقل من دقيقتين، سقط أرضا مجددا، وطلب استبداله، وهو ما حدث عندما دخل مكانه الحارس البديل حسين حسيني في الدقيقة 20.

وقد امتنع لاعبو المنتخب الإيراني الـ11 عن أداء النشيد الوطني خلال عزفه، قبيل مواجهتهم مع إنكلترا في باكورة مبارياتهم ضمن مونديال قطر 2022 في كرة القدم، تضامناً مع الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

ومع خطوة اللاعبين، علت أصوات الجماهير المشجعة لإيران في الملعب، فيما بدت الدموع ظاهرة على وجوه البعض.