نيويورك تصدر أول تراخيص لبيع القنب

خطوة كبيرة نحو إنشاء سوق قانوني ومربح

.

أصدرت نيويورك أول 36 ترخيصا لبيع القنب، في خطوة كبيرة نحو إنشاء سوق قانوني- ومربح – لبيع القنب لأغراض ترفيهية.

التراخيص التي وافق عليها مجلس مراقبة القنب بالولاية هي الأولى من بين 175 ترخيصا تخطط الولاية لإصدارها، مع تخصيص العديد من تراخيص في الجولة الأولى للمتقدمين ممن أدينوا في السابق في جرائم تتعلق ببيع الماريوانا. علماً أن ثماني جماعات غير هادفة للربح كانت بين من نالوا التراخيص الستة والثلاثين الإثنين.

من المتوقع أن تفتح بعض منافذ البيع من بين أكثر من تسعمائة طلب ترخيص، بحلول نهاية العام.

وقالت تريمين رايت، رئيس مجلس مراقبة القنب: اليوم هو يوم تاريخي لصناعة القنب الناشئة في نيويورك.. مع منح أولى تراخيص منافذ بيع التجزئة لاستخدام البالغين، للشركات والمؤسسات غير الربحية المؤهلة، فقد تأكدنا من أن أولى المبيعات ستتم في المنافذ التي يديرها أولئك المتأثرون بالتطبيق الجائر لحظر القنب.

وكان حكم قضائي صدر في وقت سابق من الشهر الجاري قد أخر إجازة المجلس لعدد من المنافذ في بعض أجزاء من الولاية وسط نزاع قانوني حول معايير الترخيص.

غير أن المسؤولين قالوا إنهم سيصدرون التراخيص المتبقية في أسرع وقت ممكن.

ومع إصدار الدفعة الأولى من التراخيص الآن، لا زال يتعين معرفة ما إذا كان المسؤولون سيكثفون جهودهم لملاحقة عشرات المنافذ غير المصرح بها التي افتتحتها العام الماضي أشخاص تجاهلوا اشتراطات الترخيص.

وكانت نيويورك قننت الاستخدام الترفيهي للماريوانا في مارس – آذار 2021 لكنها ما زالت في مرحلة منح التراخيص لبيعها.

كما طور مجلس إدارة القنب اللوائح المقترحة لبيع الماريوانا، مع التركيز على الصحة العامة وجودة المنتج وسلامته ومنع من تقل أعمارهم عن 21 عاما من شرائه.