كلمات مؤثرة عن رحيل الكاتب والمخرج روميو لحود

هذا اللبنان الذي يحاولون اغتياله كل يوم…

.

كتب عدد من الساسة اللبنانيين عن رحيل روميو لحود الكاتب والمخرج ومصمم الاستعراضات اللبناني.

وقال عضو تكتل الجمهورية القوية النائب بيار بو عاصي عبر حسابه على تويتر: هو احد اعمدة بعلبك. غادرنا يوم الاستقلال عبقري الاغنية اللبنانية روميو لحود على انغام خدني معك ليستكشف شو في خلف البحر خبريات. بكرا بتشرق شمس العيد صديقي الغالي ومع كل اشراقة شمس اسمك بقلبي.

من جهته غرد النائب زياد الحواط قائلاً: برحيل روميو لحود يخسر لبنان وجبيل فناناً كبيراً صنع مع أبناء جيله لبنان الحقيقي، لبنان الإبداع والرقي والجمال. 
هذا اللبنان الذي يحاولون اغتياله كل يوم. 
لروحه الرحمة والسلام، وللبنان الضوء البقاء رغم كل الصعاب.

وغرّد وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال زياد المكاري عبر تويتر: عملاق آخر يغادر مسرح الحياة، هو الذي أغنى المسارح بأعمال ترسخت في التاريخ المسرحي الغنائي. يلتحق روميو لحود بيوم الاستقلال بالكبار في عائلته والوطن، رغم انه كان لا يستسلم للعمر، يكتب ويؤلف ويلحن ويعد بمسرحية جديدة.

على المقلب الآخر، غرّد رئيس التيار الوطني الحرّ النائب جبران باسيل في حسابه عبر تويتر وقال: اسدل روميو لحود الستارة عن آخر فصول حياته. مخرج، كاتب، وملحن مبدع، ترك في المسرح أعمالًا خالدة، يتردد صداها بين بعلبك وجبيل والأرز وبيروت، ويمتد الى عمّان وجرش وبغداد وباريس، وختم: كبير نفتقده، زاد في هويتنا فخرًا، وترك للأجيال مدرسة في الفن والتراث الغنائي.