الأبيض من مستشفى البترون: أصعب ما تشكو منه المستشفيات الحكومية هو تأمين الكهرباء والمازوت

هناك أعباء ثقيلة على هذه المؤسسات وهي بحاجة لدعم

.

أكّد وزير الصحّة العامة في حكومة تصريف الاعمال فراس الأبيض انه «مما لا شك فيه أن المؤسسات الاستشفائية وخصوصا الحكومية منها تقوم بجهد كبير وتقدم الخدمات للمواطنين لاسيما الأكثر حاجة منهم. ولأن هناك أعباء ثقيلة على هذه المؤسسات، فهي بحاجة لدعم، ونحن نحاول أن نؤمنه إن من الجهات الدولية أو من وزارة الصحة، بالاضافة الى أننا رفعنا السقوف لهذه المؤسسات الحكومية لكي تخدم المرضى بشكل أفضل، كما رفعنا التعريفات لكي يتمكن المرضى تسديد ما يتوجب عليه من فروقات».

وأضاف خلال زيارته لمستشفى البترون الحكومي للاطلاع على سير العمل في أقسامه ووضع العاملين فيه: «أصعب ما تشكو منه المستشفيات الحكومية هو موضوع تأمين الكهرباء والطاقة والمازوت للعمل 24 على 24 ساعة، بالاضافة الى الهم الأكبر وهو هجرة الكوادر الطبية والتمريضية من المستشفيات الحكومية لأن رواتبهم لا تسير بالوتيرة نفسها مع القطاع الخاص، ما يدفعهم للانتقال الى المؤسسات الخاصة في حال لم تتوفر فرصة الهجرة، وهذا يؤثر على استمرارية المستشفيات الحكومية ما يعني أن هناك حاجة لدعم العاملين فيها لكي يتمكنوا من مواصلة الرسالة التي يؤدونها

وعقد لقاء جرى خلاله التداول في أوضاع المستشفى وكيفية تعزيز دوره، واستمع الابيض الى عرض من مدير المستشفى أيوب مخباط حول كيفية إدارة المستشفى والتحديات التي يواجهها.