البرهان: هدف المؤسسة العسكرية هو العبور بالمرحلة الانتقالية إلى بر الأمان

المؤسسة العسكرية ستعود إلى دورها في حماية البلاد والدستور

.

قال قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان إن هدف المؤسسة العسكرية هو العبور بالمرحلة الانتقالية إلى بر الأمان، مؤكدا على خروج الجيش من السلطة بمجرد وصول القوى المدنية لتوافق على رئيس الوزراء والهياكل الحكومية الأخرى.

وأضاف البرهان لـ«سكاي نيوز عربية»: «لدينا خط واضح في المؤسسة العسكرية بعدم احتفاظنا بالسلطة وإنما بحماية الشعب والحفاظ على المهام الدستورية وحماية المواطنين وأمن البلد».

وأوضح أن «المؤسسة العسكرية ستعود إلى دورها في حماية البلاد والدستور بمجرد وصول القوى المدنية إلى توافق بشأن اختيار رئيس الوزراء والهياكل الحكومية الأخرى».

يأتي ذلك بعيد مراسم توقيع الاتفاق الإطاري للانتقال السياسي بين المكون العسكري وقوى مدنية يوم الاثنين وقوى إعلان الحرية والتغيير -المجلس المركزي- ومجموعات متحالفة معها، من أجل التمهيد لنقل السلطة المدنيين، وإنهاء الأزمة المستفحلة التي تعيشها البلاد منذ أكثر من عام.