عطالله: حزب الله أمّن حاضنة لتروكيا جديدة لا تمثل الدستور والميثاق

المرحلة تشبه إنقلاب عام 1990 واليوم كان «في محاولة هيك» وفشلت

.

كشف عضو تكتل لبنان القوي النائب غسان عطالله أنّ حزب الله وعد التيار الوطني الحر بأنّه لن يشارك بالجلسة الحكومية وشارك فيها، معتبرا أن الذي حدث هو شيء خارج عن الدستور.

ولفت في حديث لـ«الجمهورية» إلى أنه إذا اعتقد حزب الله أنّ هذا النوع من الجلسات قد يضغط على التيار للذهاب بالأسماء المطروحة لرئاسة الجمهورية فهو أمر «مُحزن» مؤكدا أن قواعد التيار لا تتغيّر بالضغط.

واعتبر عطالله أنّ المرحلة تشبه إنقلاب عام 1990، واليوم كان «في محاولة هيك» وفشلت، ورأى أن رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي يؤدي ما كلّفه فيه ثنائي أمل-حزب الله.

وقال: حزب الله أمّن حاضنة لتروكيا جديدة لا تمثل الدستور والميثاق، ومشهد الحكومة بالأمس يؤكّد هذا الوصف.