القمة السعودية – الصينية: على لبنان تجاوز أزمته تفادياً لأي أعمال إرهابية وحاضنة

.

صدر اليوم بيان مشترك في ختام القمة السعودية الصينية، فيما يلي نصه :

بدعوة كريمة من ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفي إطار تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين السعودية والصين، زار الرئيس الصيني شي جين بينغ، الرياض خلال 7 – 9 كانون الأول.

واستقبل بن عبدالعزيز آل سعود جين بينغ، وعقدت جلسة مباحثات رسمية بين الجانبين، جرى خلالها تبادل وجهات النظر حول سبل توطيد وتطوير علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين المملكة والصين، ومجمل القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وفي الشأن اللبناني، أكد الجانبان حرصهما على أمن واستقرار ووحدة الأراضي اللبنانية، وأهمية إجراء الإصلاحات اللازمة، والحوار والتشاور بما يضمن تجاوز لبنان لأزمته، تفاديا لأن يكون منطلقاً لأي أعمال إرهابية وحاضنة للتنظيمات والجماعات الإرهابية التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة، أو مصدراً أو معبراً لتهريب المخدرات.