الأطباء البريطانيون ينجحون في اختبار بنكرياس اصطناعي

لتثبيت مستوى السكر والأنسولين في جسم المصابين

.

نجح الأطباء البريطانيون في اختبار بنكرياس اصطناعي لتثبيت مستوى السكر والأنسولين في جسم 26 متطوعا مصابا بالنوع الثاني من داء السكري.

وتشير مجلة Nature Medecine، إلى أن الشخص المصاب بداء السكري يعاني من عدم التئام الجروح وضعف منظومة المناعة والتهابات المسالك البولية.

ووفقًا لإحصاءات منظمة الصحة العالمية، يعاني ما يقرب من 463 مليون شخص في العالم من مرض السكري بنوعيه الأول والثاني. النوع الأول تسببه أمراض المناعة الذاتية، والثاني يسببه ارتفاع مستوى السكر في الدم بشكل مزمن.

والبنكرياس الاصطناعي الذي أختبر في بريطانيا، يراقب بصورة دائمة التغير الحاصل في تركيز السكر في جسم المريض، ويحدد كمية الأنسولين التي يجب ضخها إلى الدم، في حالة ارتفاعه بصورة حادة.