رسميا.. إعلان سبب تعطل الرحلات الجوية في الولايات المتحدة

أول وقف للرحلات المغادرة على مستوى البلاد منذ هجمات 11 أيلول

.

أعلنت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية، الخميس، أن مراجعة أولية خلصت إلى أن موظفين متعاقدين «حذفوا ملفات دون قصد» مما أدى إلى تعطل نظام كمبيوتر رئيسي ووقف للرحلات المغادرة على مستوى البلاد في 11 يناير، مما أدى إلى تعطيل أكثر من 11 ألف رحلة جوية.

وأضافت إدارة الطيران أن المشكلة حدثت أثناء عمل الموظفين «لتصحيح التزامن بين قاعدة البيانات الرئيسية الآنية وقاعدة بيانات احتياطية» .

وأوضحت أنها «لم تجد حتى الآن أي دليل على هجوم إلكتروني أو نية خبيثة» .

وأدى الخطأ الذي حدث في قاعدة بيانات لرسائل الطيارين إلى أول وقف للرحلات المغادرة على مستوى البلاد منذ هجمات 11 سبتمبر 2001.

وألغت شركات طيران ما يقرب من ألفي رحلة جوية بالولايات المتحدة كانت مقررة، يومي الخميس والجمعة، مما أربك خطط الآلاف للسفر لقضاء العطلات، مع تأثر مناطق شاسعة من البلاد بموجة من الطقس الشديد البرودة قبل عاصفة شتوية قوية.

وتتزامن الأحوال الجوية القاسية مع بداية موسم سفرٍ يتجه لأن يكون واحدا من بين أكثر مواسم السفر للعطلات ازدحاما منذ عقود.