وزير الخارجية التركي: آمل أن تتخذ السلطات السويدية إجراء لمنع احتجاج يشمل حرق المصحف اليوم

.

عبّر وزير الخارجيّة التركي مولود جاويش أوغلو اليوم السّبت عن أمله في ألّا تسمح السّلطات السويدية بتنظيم احتجاج يشمل حرق المصحف.

وقال جاويش أوغلو للصحافيّين: منح هذا التّصريح لذلك الشخص، على الرّغم من كل تحذيراتنا. هذا العمل الحقير سيحدث في حوالي الساعة 1600 بالتّوقيت التركي، وآمل أن تتّخذ السّلطات السويديّة الإجراءات اللّازمة حتى ذلك الحين وألّا تسمح بذلك.

وأضاف أنّ الاحتجاج لا يمكن تصنيفه على أنّه حرية تعبير.

وفي وقت سابق اليوم السبت، قال وزير الدّفاع التركي خلوصي أكار إنّ زيارة كان من المقرّر أن يقوم بها نظيره السويدي لأنقرة أواخر الأسبوع قد ألغيت بعد أن منحت السّلطات السويدية الإذن باحتجاجات في ستوكهولم.