آلاف الاسرائيليون يتظاهرون في تل أبيب ضد نتنياهو

احتجاجًا على الإصلاحات التي ينوي نتنياهو إدخالها على القضاء

.

تظاهر آلاف الإسرائيليين، مساء أمس السبت، إلى شوارع مدينة تل أبيب ومدن أخرى في البلاد احتجاجا على الإصلاحات التي ينوي رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو إدخالها على القضاء، ويقولون إنها تمس بالنظام الديمقراطي.

وقد شارك رئيس الوزراء السابق، زعيم المعارضة الحالية يائير لابيد يوم أمس للمرة الأولى في هذه التظاهرات، وفقا لسكاي نيوز.

ونشر لابيد تغريدة مرفقة بصور تظهر مشاركته في تظاهرة تل أبيب، وقال إنها تأتي لمصلحة الدولة والدفاع عن الديمقراطية.

وفي السياق نفسه، شارك وزير الدفاع السابق، بيني غانتس، في التظاهرة وألقى فيها كلمة عبر مكبر صوت، مؤكدا استمرار الكفاح من أجل منع تدمير الديمقراطية الإسرائيلية.

ويرى معارضو نتنياهو أن هذه الإصلاح تقوض الديمقراطية وتسعى إلى الانفراد بالسلطة.

وتأتي هذه التظاهرات بعد قرار المحكمة العليا في إسرئيل بشطب تعيين آرييه درعي وزيرا للداخلية في حكومة نتنياهو، مما أدخل الأخيرةفي أزمة سياسية.