الخارجية تدين إحراق نسخة من القرآن الكريم في السويد

حذّرت من خطورة القيام بإستفزازات مماثلة تؤجج الصراعات الدينية

.

دانت وزارة الخارجية والمغتربين اليوم الأحد: إحراق نسخة من القرآن الكريم في السويد، وحذّرت من خطورة القيام بإستفزازات مماثلة تؤجج الصراعات الدينية وتزيد من خطاب الكراهية والتطرف.

وأكّدت في بيان: أن حرية الفرد المقدسة في التعبير تنحرف عن غايتها عندما تعتدي على حرية المعتقد لأخيه في الإنسانية.

كما اعتبرت أن هذا العمل المرفوض يتناقض كليا مع ما يرمز اليه لبنان كرسالة للعيش والشراكة بين المسيحية والإسلام، وما تصبو إليه البشرية من حوار بين الأديان والحضارات.

وكان قد قام زعيم حزب الخط المتشدد الدنماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان، بحرق نسخة من القرآن الكريم قرب السفارة التركية في ستوكهولم، وسط حماية مشددة من الشرطة التي منعت اقتراب أي أحد منه أثناء ارتكابه العمل.