الجيش الروسي يسيطر على قريتين أوكرانيتين قرب سوليدار

بوشلين: المعارك تتكثف هناك والقوات الروسية تتقدم

.

أعلن الانفصاليون اليوم الاثنين السيطرة على قريتين هما كراسنوبوليفكا ودفوريتشي الواقعتان بالقرب من سوليدار، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي تصريح أدلى به للتلفزيون الروسي اليوم، غداة زيارته لسوليدار، أكد الزعيم الانفصالي الموالي لروسيا دينيس بوشلين أن «مدينة سوليدار مدمرة»، وأنه لم يتبق «تقريباً أي مبنى قائم».

وبحسب الجيش الروسي، فإن الاستيلاء على سوليدار يمهد لتطويق مدينة باخموت المجاورة التي تسعى موسكو إلى السيطرة عليها منذ الصيف وتشهد معارك ضارية بين الطرفين.

وأكد بوشلين أن المعارك «تتكثف» هناك والقوات الروسية «تتقدم»، مشيراً إلى أن وحدات من مجموعة فاغنر شبه العسكرية باتت تسيطر على المرتفعات الاستراتيجية المجاورة. وأضاف أن «الوضع لا يزال صعباً للغاية، لكن وحداتنا تتقدم في كل مكان تقريباً»، مشيراً إلى «انتقال مكثف» للقوات الأوكرانية باتجاه باخموت.

أخبار ذات صلة