ابن الـ3 سنوات يدخل إلى المنظمة الحصرية للنخبة المثقفة في بريطانيا

.

دخل ابن الـ3 سنوات، تيدي هوبز، إلى المنظمة الحصرية للنخبة المثقفة (Mensa) في بريطانيا بعدما تمكّن من العد إلى 100 في ست لغات غير الإنكليزية، بما فيها الماندرين والويلزية والفرنسية والإسبانية والألمانية.

وقُبل تيدي في منسا بعد أن نجح في اختبار ذكاء مع المجموعة وتمكن من القراءة بطلاقة وسجل 139 من 160 في اختبار ستانفورد بينيه وصدم والديه، اللذين لم يكن لديهما أي فكرة عن مدى ذكائه.

وبدورها، قالت والدته بيث هوبز، إنها وزوجها لم يتوقعا أبدًا انضمام ابنهما، إلى المجموعة، ولم يخططا مطلقًا لتقديم طلب العضوية.

وأضافت: قيل لنا إن الثالثة كانت أصغر سن لأي شخص قُبل في منسا في المملكة المتحدة. ولأكون صريحة، لم نهدف أبدًا إلى إدخاله، لكن حصل ذلك عندما قمنا بتقييمه ليدخل المدرسة”، مشيرةً الى أنهم أخبروا تيدي أنه سيجلس ويحل بعض الألغاز مع سيدة لمدة ساعة، ليخبرها مستشار الأطفال التابع لمنسا أنه نجح في اختبار الذكاء.

وأكملت الأم حديثها قائلة: لم يكن تيدي مهتمًا بما هو في منسا، لكنه بدأ يدرك أنه أكثر قدرة من الأطفال الآخرين.