البيطار: لم اعمل يوماً تحت ضغط ردة الفعل!

.

اعتصم أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت أمام مساء اليوم أمام منزل القاضي غسان عويدات.

من جهته قال القاضي طارق البيطار للجديد: لم اعمل يوماً تحت ضغط ردة الفعل لذلك لن اسلُق القرار الاتهامي وسأصدره بعد استكمال التحقيقات سواء كنت في منزلي او في مكتبي او السجن.