سيدة على عرش «اللوفر»

أول امرأة تترأس المتحف

.

أعلنت وزارة الثقافة الفرنسية إختيار لورانس دو كار، رئيسةً لمتحف «اللوفر» في باريس، والتي كانت تتولى رئاسة متحف «دورسيه» في باريس لمدة أربع سنوات.

دو كار ستَخلف جان لوك مارتينيز الذي كان يترأس المتحف منذ منتصف عام 2013، في أيلول المقبل.

وقال بيان الوزارة أن الرئيس إيمانويل ماكرون عيًّنها المديرة القادمة لمتحف اللوفر، بناءً على اقتراح وزيرة الثقافة الفرنسية روزلين باشيلو ناركين، لتكون أول امرأة تترأّس المتحف الشهير بفرنسا.

متحف اللوفر هو أحد أكثر المتاحف زيارةً في العالم، ويضم الكثير من الأعمال المشهورة، بما فيها لوحة «موناليزا» الذائعة الصيت.