مشهدُ سحل متظاهر عراقي يدفع الكاظمي للاعتذار

الكاظمي أمل أن المشاهد لم تخدش شعور المدرسين والطلبة

رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يرفض ممارسات الشرطة
. رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يرفض ممارسات الشرطة

تشهد مدينة الناصرية العراقية احتجاجات شعبية للمطالبة بحل مشكلات المدينة لناحية الخدمات وتوفير فرص عمل لأبنائها وقد أثار مشهد ضرب الشرطة العراقية متظاهراً شاباً في المدينة واعتقاله، غضباً واسعاً، مما دفع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى الاعتذار عن هذا التصرف.

 

وقدم الكاظمي اليوم الأربعاء اعتذاره إلى مدير الإعدادية المركزية في محافظة ذي قار، بعد دخول قوات من مكافحة الشغب إليها واعتقال المتظاهر، وقال إنه يعتذر من تصرفات قوات الأمن ويأمل أنها “لم تخدش شعور الطلبة أو المدرسين”.

ويظهر في المشهد المصور مجموعة من الشرطة وهي تسحل المتظاهر الشاب بعد ضربه في محيط ساحة الحبوبي مركز التظاهر والاعتصام السلمي في الناصرية.

أخبار ذات صلة

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul