وكالة الطاقة: الطلب على النفط سيتجاوز ما قبل كوفيد

منتجو النفط في «أوبك+» سيحتاجون إلى زيادة إنتاجهم

.

تتوقع وكالة الطاقة الدولية، في تقريرها الشهري الأخير، أن يتجاوز الطلب على النفط في العام 2022 مستويات ما قبل كورونا. وأفادت وكالة الطاقة الدولية اليوم(الجمعة) أنّ منتجي النفط في «أوبك+» سيحتاجون إلى زيادة إنتاجهم بهدف تلبية الطلب الذي يتجه إلى العودة إلى مستوياته ما قبل الجائحة وذلك بحلول نهاية عام 2022».

وأوضحت الوكالة، التي تتخذ من باريس مقرا لها، أن «أوبك+ تحتاج إلى فتح الصنابير لكي تبقى الأسواق العالمية تتلقى إمدادات كافية”، لافتةً إلى أن «الطلب الذي يرتفع والسياسات قصيرة الأمد للدول تناقض دعوة الوكالة لإنهاء التمويل الجديد للنفط والغاز والفخم في تقرير صارم بشأن المناخ أصدرته الشهر الماضي».

وقالت في تقريرها الشهري بشأن النفط «في 2022 ثمة مجال لأعضاء مجموعة أوبك+ البالغ عددهم 24، بقيادة السعودية وروسيا، لزيادة إمدادات الخام 1.4 مليون برميل يومياً فوق هدفهم للفترة بين تموز 2021 وآذار 2022»، بحسب ما ذكرت وكالة «رويترز».