الصين تسجل أول حالة وفاة منذ 8 أشهر ولبنان الأول عربياً!

جلسة نيابية غداً لإجازة استيراد اللقاح

ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في لبنان
. ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في لبنان

أعلنت الصين اليوم الخميس، تسجيل أول حالة وفاة بكوفيد-19 على أراضيها منذ 8 أشهر، في انتكاسة تأتي في وقت تسعى فيه البلاد للسيطرة مجدّداً على تفشّي الجائحة وفي خضمّ استعداداتها لوصول خبراء من منظمة الصحة العالمية والذين عليهم أن يبقوا في الحجر اسبوعين قبل المباشرة بعملهم.

وقالت لجنة الصحة الوطنية إنّ حالة الوفاة سجّلت في مقاطعة خبي في شمال البلاد، من دون مزيد من التفاصيل.

وكانت السلطات فرضت إغلاقاً عاماً في عدد من مدن هذه المقاطعة بعد عودة الفيروس للتفشّي فيها في حين سجّلت آخر حالة وفاة ناجمة عن كوفيد-19 في الصين القارية في أيار/مايو 2020 فالصين التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجدّ لأول مرة في العالم في نهاية 2019 وتحديداً في مدينة ووهان، تمكّنت إلى حدّ بعيد من السيطرة على الجائحة.

وفي فلك الفيروس نفسه إنما لبنانياً يعقد مجلس النواب غداً الجمعة جلسة طارئة ليعطي شرعية لاستيراد لقاحات فيروس كورونا في حين تساءلت مصادر طبية عن سبب استبعاد اللقاح الروسي واللقاح الصيني حتى الآن بالنسبة للبنان، علماً أن دولة الإمارات اعتمدت اللقاح الصيني وحصلت على كميات وافرة منه لكل المقيمين والوافدين، والجزائر اعتمدت اللقاح الروسيّ وضمنت منه عشرات ملايين اللقاحات وأسعار اللقاحين تناسب لبنان أكثر من سواها.

واعتبر عدد كبير من المواطنين ان هذا يعدّ استهتاراً بأرواح اللبنانيين مع ارتفاع الحالات بحيث بات لبنان يعد الأول عربياً لناحية الاصابات قياساً على عدد سكانه حيث «بات من الصعب السيطرة على الفيروس في ظل التفشي الكبير»، على ما يقول رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي.