صندوق قطر للتنمية يوقّع على إعادة إعمار مستشفى الكرنتينا

«قطر فعلت ما يمليه عليها واجبها الإنساني»

.

وقّع صندوق قطر للتنمية ووزارة الصحة العامة مذكرة تفاهم بشأن إعادة اعمار المبنى القديم لـ «مستشفى الكرنتينا الحكومي الجامعي» الذي تضرّر كثيراً جراء إنفجار المرفأ في بيروت، وحضر عن الجانب القطري المدير العام للصندوق خليفة بن جاسم الكواري، وعن الجانب اللبناني وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن في مبنى المستشفى بحضور عدد من المعنيين من بينهم رئيس مجلس ادارة «مستشفى الكرنتينا» ميشال مطر ومديرة المسشفى كارين صقر.

وبدأت الحفلة بالنشيدين اللبناني والقطري، بعدها تم توقيع الاتفاقية. وشكر مطر دولة قطر معتراً أنّ «الله حوّل أعمالاً شيطانية إلى خير». ورأى أنّ «ما ستفعله دولة قطر الشقيقة بقيادة أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني عنوان صادق للتعاون والمساعدة ودعم أواص الأخوة المتميزة التي تربط قطر ولبنان، وذلك من خلال صندوق قطر للتنمية». وتابع شاكراً وزير الصحة.

ثم، ألقى المدير العام لصندوق قطر خليفة بن جاسم الكواري كلمة الذي شدد على أنّ قطر فعلت ما يمليه عليها واجبها الإنساني مشيراً إلى أنه «في ظل الأحداث المأسوية التي شهدها لبنان وسكانه جراء انفجار مرفأ بيروت، تعهد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بمبلغ وقدره 50 مليون دولار أميركي للدعم» ومؤكداً أنّ إعادة ترميم هذا المبنى سيكون له فوائد كثيرة للبنانيين.