«السهم» تنفرد بكشف أسباب زيارة الحريري لتركيا

سعد الحريري مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
. سعد الحريري مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

رغم أن الغموض ما زال يكتنف المشهد اللبناني، إلا أن تحركات رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري توحي بنيته في تشكيل تحالفات جديدة لتقوية جبهته.

وفي هذا الصدد، علمت «السهم» من مصادر مقربة أن زيارة الرئيس سعد الحريري الأخيرة إلى تركيا والتي التقى بها الرئيس رجب طيب أردوغان، جاءت بعد زيارة الحريري إلى الإمارات واجتماعه بالشيخ محمد بن زايد ولي عهد الإمارات، ليلعب الحريري دوراً في الوساطة بين السعودية وتركيا إذ من المعلوم أنه تربط بين البلدين علاقة تنافس إقليمي واضحة.

ويسعى الحريري إلى ضرب عصفورين بحجر واحد، فمن ناحية يريد توطيد علاقته مع أردوغان لقطع الطريق على شقيقه بهاء الحريري الذي يتحضر للعب دور سياسي بارز، بجانب قلق الحريري من دعم تركيا لبعض القيادات السنية التي تتردد إلى هناك من بينهم فيصل كرامة وأشرف ريفي.