مشاوي والشباب رغم أنف «كورونا».. رائحة الـBBQ تفوح من البيت الأبيض!

نسبة الملقّحين في الولايات المتحدة بلغت 67 %

.
بعد قضاء ليلة هادئة في منزل عائلته في ديلاوير، عاد الرئيس الأميركي جو بايدن إلى البيت الأبيض لاستضافة حوالي ألف شخص على مأدبة شواء وألعاب نارية لمناسبة إحتفالات الرابع من تموز/يوليو.
 
فبحسب وكالة «رويترز»، سيحتفل بايدن بعيد الإستقلال الـ245 اليوم الأحد في أجواءٍ تقليدية، وستُفتح أبواب البيت الأبيض للضيوف، في أكبر حدث منذ بدء رئاسته، وفي تحوّلٍ حاد عن التدابير التي اتُّخذت بالأشهر الأخيرة.
 
ومن المتوقع أن يضم حدث حديقة البيت الأبيض، العمال الأساسيين الذين ساعدوا في الإستجابة لـ COVID والعائلات العسكرية، وسيُلقي بايدن كلمة بالمناسبة، بالإضافة إلى عرض للألعاب النارية مدته 17 دقيقة على كلا جانبَي حوض لينكولن التذكاري.
 
وتصاعد الدخان المنبعث من فطائر اللحم المفروم من على مشاوي الفحم في البيت الأبيض يوم السبت بينما يُعدّ العمال الأطباق لحدث الأحد.
 
واعتبرت الوكالة أن الإحتفالية اليوم تمثِّل «جرعة لطيفة من الحنين» إلى بلدٍ سئم من قيود «كورونا» والمصاعب، وهي أعباءٌ خفّت لكنها لم تختفِ مع توفر اللقاحات على نطاق واسع.
 
وعادت علامات الحياة الطبيعية في الولايات المتحدة، حيث سافر الناس وتجمَّعوا بدون أقنعة على الرغم من أن بايدن لم يحقق هدفه إلى حدٍّ ما في حصول البالغين في أميركا على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح بحلول يوم الأحد، بينما قدَّرت الحكومة عدد الملقّحين بحوالي 67 %.
izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul