تحويلات مالية بقيمة ٤٠٠ مليون دولار لرياض سلامة.. جهات عليا في الاتحاد الأوروبي تحقق

ميشال عون وحسان دياب وُضعا في أجواء الملف

غسان عويدات
. غسان عويدات

وصلت إلى النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات مراسلة مباشرة ورسمية من جهات عليا في الاتحاد الأوروبي وسويسرا لتقديم مساعدة قضائية في تحقيق جار حول ملف تحويلات مالية تخص حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وقد أكدت وزارة العدل اللبنانية قبل قليل انها تلقت طلباً من سويسرا للتعاون بشأن تحويلات المصرف المركزي.

وفي التفاصيل تريد سويسرا الحصول على معلومات حول حوالات مصرفية تخص الحاكم وشقيقه رجا سلامة ومساعدته ماريان حويك، يصل مجموعها الى نحو 400 مليون دولار، وحسب المعلومات فإن الجهات الرسمية العليا في البلاد، ولا سيما الرئيسين ميشال عون وحسان دياب، وُضعت في أجواء الملف، ولكن لم يتضح بعد سبب عدم التفاعل والتجاوب مع الطلب، مع الإشارة الى أن مسؤولاً قضائياً بارزاً قال إن المسألة قد تكون مرتبطة بالإغلاق الناجم عن مواجهة جائحة كورونا.

وتفيد المعلومات، أن التحقيق الجاري له طابع جنائيّ ولا يخص سلامة وحده، بل سيكون له متعلقات بمصرف لبنان والمؤسسات التابعة له، ولا سيما بنك التمويل وشركة طيران الشرق الأوسط وبنك انترا وكازينو لبنان.

هذا وتدرس السلطات الاوروبية ملف سلامة من ضمن ملف يشمل عدداً كبيراً من الشخصيات اللبنانية وفق لائحة شبهة أعدت بالتعاون بين فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة التي طلبت من الاتحاد الأوروبي المشاركة في متابعة الملف وعدم حصر العقوبات بوزارة الخزانة الاميركية، وأن لا يبقى الأمر مرتبطاً فقط بما تسمّيه واشنطن مكافحة تمويل الإرهاب.