دياب يبادر لتأليف الحكومة: لقاء قريب بين الرئيس عون والحريري

الحريري: ضرورة التأليف سريعاً ودياب: للوفاق وتدوير الزوايا

الحريري مستقبلا حسان دياب
. الحريري مستقبلا حسان دياب

بعد انسداد أفق تشكيل الحكومة اللبنانية، واصطدام جميع المبادرات بحائط مسدود مع تبادل شروط مضادة بين الفرقاء المعنيين، يبدو أن محرّكات الوساطات والمبادرات عادت إلى العمل بعد عودة رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري إلى بيروت من رحلاته الخارجية تمهيداً لعودة العمل على وضع تصورات للحكومة المنتظرة في وقت يرزح اللبنانيون تحت أعباء اقتصادية ومالية وصحية خطيرة.

جديد المبادرات، جولة رئيس حكومة تصريف الأعمال حسّان دياب على الرؤساء الثلاثة لتبريد الأجواء وتبديد الالتباسات التي رافقت ظهور شريط الفيديو الذي انتقد فيه رئيس الجمهورية ميشال عون الرئيس المكلّف وكان دياب الجانب المستمع فيه.

واستهل دياب جولته بزيارة بيت الوسط حيث التقى الحريري وبحث معه ضرورة تشكيل حكومة بأسرع ما يمكن لحل هذه الازمات المتتالية التي أثرت على لبنان سلباً.

وصرّح رئيس حكومة تصريف الأعمال بعد الاجتماع قائلاً «إننا بحاجة الى وفاق سياسي بين كل الافرقاء المعنية، ونحن اليوم مضى 12 شهراً على تأليف حكومة التحديات، وخلال هذا العام مضى أزمات على البلد أكثر مما مضى على البلد في 12 سنة»، داعياً كل الجهات «للبناء على الايجابيات التي وصلنا لها فيما خص تشكيل الحكومة، والحريري أبدى انفتاحاً للتشاور مع كل الجهات لحل المشاكل اليومية التي يعاني منها المواطن». وعن الفيديو المسرب من القصر الجمهوري قال دياب «لبنان تجاوز موضوع الفيديو المسرب والاولوية لتشكيل حكومة. فلنبنِ على الايجابيات».

من جانبه، شكر رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري دياب على زيارته، وأشار إلى أنهما بحثا في «ضرورة تشكيل الحكومة في أسرع وقت، وأبديت كل انفتاح للتشكيل وموقفي واضح».

بري خلال لقائه مع حسان دياب
بري خلال لقائه مع حسان دياب

وبعدها انتقل دياب إلى عين التينة حيث التقى رئيس مجلس النواب نبيه بري حيث تداولا في الشأن الحكومي وأكد بعد انتهاء اللقاء مناقشة مواضيع مختلفة «ولا سيّما موضوع تشكيل الحكومة الجديدة ودولة الرئيس أبدى استعداده للمساعدة كالعادة».

ومن قصر بعبدا أعاد دياب التأكيد على إيجابية الأجواء قائلاً «لمست كل استعداد من فخامته لإعادة تفعيل عملية تأليف الحكومة وفي الوقت الذي يراه الرئيس والحريري مناسبًا سيكون هناك لقاء للوصول الى حل مناسب لولادة الحكومة بأسرع وقت». وأضاف دياب «سيكون هناك لقاء قريب بين عون والحريري وهناك نية من الجميع لاعادة متابعة ملف التشكيل».

الرئيس عون مستقبلا حسان دياب
الرئيس عون مستقبلا حسان دياب

ويشهد بيت الوسط حركة موفدين وزوّار، والتقى رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري المطران بولس مطر موفداً من البطريرك بشارة الراعي الذي يقود مبادرة لتذليل العقبات أمام تشكيل الحكومة. ثمّ التقى الحريري السفيرة الفرنسية وتباعاً سفيرَي روسيا ومصر.

وفي سياق الملف الحكومي اللبناني غرّد المنسق الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش على حسابه عبر تويتر سائلاً: «هل ستحرك الإدارة الجديدة في واشنطن الأطراف أخيراً لتشكيل حكومة جديدة برئاسة الرئيس سعد الحريري؟».

وقال إن «الحكومة الجديدة لا تعني تلقائياً نهاية الأزمة، لكن لا توجد حكومة تساهم فقط في تعميق الانهيار ومعاناة الشعب».

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul