حلف الناتو يحمّل طهران مسؤولية إستهداف ناقلة النفط الاسرائيلية

لابيد: إيران ليست فقط مشكلة إسرائيلية، بل مُصدّر للإرهاب

.

دانَ حلف شمال الأطلسي الناتو اليوم الثلاثاء، الهجوم الإيراني على ناقلة النفط ميرسر ستريت التابعة لشركة الشحن زودياك والتي تديرها عائلة عوفر الإسرائيلية.

وقال حلف الناتو في بيان انّ بريطانيا والولايات المتحدة ورومانيا توصّلوا إلى أن إيران مسؤولة إلى حد كبير عن هذا الحادث، وان الحلفاء ما زالوا قلقين حيال تصرفات إيران المزعزعة للاستقرار وتدعوها إلى احترام التزاماتها الدولية.

في هذا الشأن قال وزير الخارجية الاسرائيلي يائير لابيد في تغريدة على تويترإيران ليست فقط مشكلة إسرائيلية، بل مُصدر للإرهاب، والدمار وعدم الاستقرار الذي يضر بنا جميعا، لا يجب السكوت أبدا أمام الإرهاب الإيراني الذي يستهدف حريةالملاحة»

واعتبر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، أن الهجوم الإيراني على سفينة تديرها شركة إسرائيلية في بحر العرب يعد تطوراخطيرا، داعيا في الوقت ذاته إلى الردّ العاجل على إيران.

من جهته، وصف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة اتهامات وزيري الخارجية البريطاني والأميركي لبلاده بأنها تقف وراء الهجوم الذي استهدف ناقلة النفط بالتصريحات الفارغة، مؤكدا أن ايران سترد على الفور بقوة وحزم على أيمغامرة محتملة.