بري لن يتدخل شخصياً قبل وجود ضوء!

مصادر رئيس مجلس النواب: أي تحرك فاشل سيزيد من مفاقمة الأزمة

.

يخشى رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري أن تنحدر الأزمة في لبنان إلى ما هو أسوأ على كل المستويات في حال لم تشكل حكومة في القريب العاجل، ومع ذلك لم نسمع بمحاولاته التدخل بشكل مباشر على خط الحلحلة بين الرئيسين عون والحريري خصوصاً بعد الفيديو المسرّب الشهير.

المصادر تشير بأن بري لن يتدخل قبل وجود ضوء أو بارقة أمل فأي تحرك فاشل سيزيد من تفاقم الأزمة، لذا يُستبعد أن يتدخل شخصياً في الوقت الحاضر فالتجارب السابقة ترهن أي تحرّك من هذا النوع، بمدى استعداد أطراف الخلاف للتجاوب معه بما يجعل القائم بهذا التحرّك متيقّناً من أنّ حركته ستؤتي ثمارها سلفاً، لا أن تبدأ وتنتهي عند نقطة الفشل والعودة الى الدوران في الحلقة المفرغة.

في هذه الأثناء تبقى الآمال معلقة على جهود يبذلها اللواء عباس ابراهيم الذي حكي أنه وراء فكرة زيارة دياب للحريري، والبطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي بتوجيه من فرنسا.