حاكم نيويورك يستقيل.. بعد تحرّشه بـ11 امرأة!

رداً على الإتهامات: التحقيق له دوافع سياسية

.
أعلن حاكم نيويورك أندرو كومو إستقالته من منصبه على خلفية إتهامه «بالتحرش جنسياً» بـ11 امرأة.
 
وقال في مؤتمر صحافي أن تحقيق المساءلة له «دوافع سياسية»، معتبراً أنه قرر التنحي لأنه «لا يرغب أبداً في أن يكون غير متعاون بأيِّ شكلٍ من الأشكال».
 
وتابع: «أنا من سكان نيويورك، هنا وُلدت وترعرعت. أنا مقاتل وغريزتي هي القتال لأنني أعتقد أن تحقيق المساءلة له دوافع سياسية، وأعتقد أنه غير عادل وغير صادق».
 
 وكان التحقيق الذي أجرته المدعية العامة في ولاية نيويورك ليتيتا جيمس، الأسبوع الماضي وجد أن كومو «تحرش جنسياً بالعديد من النساء وانتهك قانون الولاية».
 
 ونفى كومو مراراً هذه المزاعم، لكنه قال اليوم أنه «كان على دراية كبيرة بالناس» واعتذر للنساء اللواتي قال إنه «أساء إليهن».
 
كما دعا الرئيس جو بايدن ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وأكثر من ثلثَي أعضاء مجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك كومو إلى الإستقالة بعد صدور التقرير القضائي.