إقتحام قصر الشيخ حمد بن جاسم في «كان» وسرقة مقتنيات ثمينة

بعض أفراد العائلة كان موجوداً والسرقة تمت بلا عنف

.
قام لصوص بالإستيلاء على ساعات يد وقطعٍ ثمينة ليل أمس الجمعة بعد اقتحامهم قصر رئيس الوزراء القطري الأسبق حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، الواقع قرب مدينة «كان» الفرنسية.
 
إذاعة RTL الفرنسية أفادت نقلاً عن مصدرٍ مسؤول أن بن جاسم لم يكن موجوداً في القصر عندما اقتحمه أربعة أشخاص، ورغم أن عدداً من أفراد عائلته كانوا في المنزل، إلا أن السرقة تمت بلا عنف.
 
وكشفت أن اللصوص سرقوا «قطعاً ثمينة بينها ساعات يد على الأخص».
 
وفتح عددٌ من هيئات تنفيذ القانون في مدن غراس ونيس ومرسيليا تحقيقاً في الحادثة.