انفجار مرفأ بيروت .. القاضي صوان يطلب تعاوناً دولياً

تحقيق في لندن حول هوية شركة شحن نيترات الأمونيوم

. مرفأ بيروت بعد الانفجار

كل شيء معلق لبنانياً على صعيد تحقيقات مرفأ بيروت بإستثناء ما يقوم به المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري من مراسلات مع الإنتربول.

ووفق المعلومات، سيطلب القاضي صوان تعاوناً دولياً للتحقيق في صلات محتملة بين رجال الأعمال السوريين الخاضعين للعقوبات الأميركية ونيترات الأمونيوم التي أشعلت إنفجار المرفأ، وسببت في تدمير جزء كبير من العاصمة بيروت وذهب ضحيتها المئات.

وفيما لا تزال شحنة نيترات الأمنيوم التي فجرت مرفأ بيروت مدار تحقيقات صحافية وقضائية في عواصم عالمية كثيرة. سجّلت التحقيقات تطوراً جديداً، بعد أن باشر نواب في بريطانيا بالتدقيق حول هوية شركة الشحن ومالكها الغامض، والمسجلة في لندن.

ودعا نائبان بريطانيان كبيران إلى إجراء تحقيق بشأن شركة مسجلة في بريطانيا، ربما تكون مرتبطة بانفجار مرفأ بيروت، بعدما كشفت وكالة «رويترز» عن أن الشركة لم تكشف عن أصحابها.

أخبار ذات صلة