بريطانيا تسجّل أعلى مستوياتها في التضخّم المالي..

المعدل سيبقى مرتفعاً.. و مناشدة لبنك انكلترا لاتخاذ الاجراءات المناسبة

.

شهدت بريطانيا في شهر آب أعلى مستوى لتضخّم الأسعار بحسب ما كشف مكتب الإحصاءات الوطنية اليوم الأربعاء، وقد بلغ المعدّل 3,2% مقارنة بـ 2% في الشهر الذي سبقه، ويعود السبب لعجز الإمدادات العالمية وارتفاع الأجور بعد أن سبق وانخفضتمنذ عام نتيجة جائحة كورونا.

وكان الخبراء يقدّرون ان يصل معدل التضخم إلى 2.9% فقط، لكن هذه القفزة غير المتوقعة في الأسعار قد تعني أن التضخمسيصل إلى ذروة أكثر ارتفاعاً وسيظل مرتفعاً لمدة أطول مما كان متوقعا، وفق خبراء الاقتصاد في Berenberg Bank.

وقال Berenberg Bank في مذكرة أنه يتعين على بنك إنكلترا اتخاذ خطوات أكثر سرعة في اتجاه عودة السياسات إلى طبيعتها دون أن يثير الذعر في الأسواق.

ومن جهته أشار جوناثون أثو المسؤول البارز بمكتب الإحصاءات الوطنية، إلى أن هذا الوضع سيكون مؤقتا على الأرجح لأنأسعار المطاعم والمقاهي شهدت انخفاضا ملحوظا في إطار البرنامج الذي قدمته الحكومة.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul