«نيباه» جائحة أخطر من «كورونا» قادمة!

يسبب مشاكل تنفسية حادة وتورّم الدماغ.. و75% معدل الوفيات

.

زمن الأوبئة يَحلُّ على العالم مع اكتشاف فيروسات جديدة لا تقل خطراً عن كورونا.

فقد حذر تقرير خاص نشرته صحيفة «الغارديان» البريطانية من تفشي فيروس «نيباه» في الصين بمعدل وفيات يصل إلى 75%، وأن يتسبّب بجائحة عالمية مقبلة تكون أخطر من وباء «كورونا».

وقالت غاياسري آير، المدير التنفيذي لمؤسسة «الوصول إلى الطب» الأوروبية: «فيروس نيباه مرض معد آخر ناشئ يسبب قلقاً كبيراً، جائحة نيباه يمكن أن تندلع في أي لحظة، يمكن أن يكون الوباء العالمي التالي مع عدوى مقاومة للأدوية».

ووفقاً للتقرير، يمكن أن يسبب «نيباه» مشاكل تنفسية حادة، فضلاً عن التهاب وتورّم الدماغ، ويتراوح معدل الوفيات به من 40% إلى 75%، ومصدره هو خفافيش الفاكهة.

ويُعد «نيباه» واحداً من 10 أمراض معدية تمّ تحديدها من قبل منظمة الصحة العالمية على أنها أكبر خطر على الصحة العامة، خاصة في ظل عدم استعداد شركات الأدوية العالمية الكبرى للتصدي.

كما يمكن انتشار هذا الوباء في أستراليا وبنغلاديش والهند والصين وتايلاند وأفريقيا. وينتقل من الخفافيش إلى الحيوانات والبشر ويمكن أن ينتقل أيضاً من شخص لآخر عن طريق اللعاب.

ويعاني المصابون بعدوى فيروس «نيباه» من حمى وسعال وصداع وآلام بطن وغثيان وقيء ومشاكل في البلع وعدم وضوح الرؤية.

ويدخل حوالي 60% من المرضى المصابين بالفيروس في حالة غيبوبة، ويعاني المرضى الذين تطور لديهم المرض من ارتفاع حاد لضغط الدم وارتفاع معدل خفقان القلب وارتفاع حرارة الجسم.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul