هنية: «تولي طالبان الحكم في أفغانستان انتصار على أميركا»

التشديد على أهمية الإنفتاح على مكونات الشعب الأفغاني

.

أعرب إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خلال اتّصال أجراه أمس مع وزير خارجية طالبان أمير خان متقي، عن ارتياحه لهذه الحكمة في قيادة البلاد وإدارتها خلال عملية التحرير، مشيراً إلى أنه يتطلّع بأن يكون للحركة دور داعم ومساند لإخوانهم في فلسطين لتحرير بيت المقدس.

وأكّد أنّ تولي طالبان الحكم في أفغانستان يمثل انتصارا على الاحتلال الأمريكي ويؤكد قدرة الأمة على تحرير أوطانها منالغزاة، معبرا عن فرحة المقاومة والأمة بانتصار سيف القدس وتحرير أفغانستان.

وشدّد هنيّة خلال الاتّصال على أهمية الانفتاح على كل مكونات الشعب الأفغاني المسلم، وخاصة أصحاب المشروع الإسلامي وترسيخ الشراكة في بناء الدولة ومواجهة تحديات البناء لمؤسسات الحكم المختلفة، مشيراً إلى أنّه من الضروري أن تكون فلسطين حاضرة في خطابات الخارجية الأفغانية، وخاصة القدس وما يجري فيها من انتهاكات.

من جهة أخرى أشار الوزير بدوره إلى أن أفغانستان اليوم تعيش حكومة إسلامية بعد 43 سنة، ولا توجد منطقة داخل أفغانستان خارج هذه الحكومة.