حماية اللقاحات تنخفض إلى النصف بعد ستّة أشهر وفق دراسة جديدة

الفعالية ضد الإصابة تراجعت من 88٪ إلى 47٪

.

ترتفع فعالية لقاحي فايزر وبيونتك بعد الجرعة الثانية ما يحمي من دخول المستشفى، لكن الحماية تنخفض لاحقا إلى النصف بعد ستة أشهر وفق دراسة جديدة.

الدراسة التي نشرتها صحيفة الغارديان كشفت أن الفعالية ضد الإصابة بالعدوى تراجعت من 88٪ خلال شهر من التطعيم بالجرعتين إلى 47٪ بعد 6 أشهر.

وحلل الباحثون السجلات الصحية لثلاثة ملايين شخص بين كانون الأول 2020 وآب 2021 وخلال فترة الدراسة، أصيب 5.4٪ من الأشخاص بفيروس كورونا. ومن بين الذين تعرضوا للعدوى، نقل 6.6٪ إلى المستشفى، حيث كان متوسط الوقت منذ التطعيم الكامل والإصابة ما بين 3 و4 أشهر.