ثروة مؤسّسَْي غوغل ترتفع بقيمة ١٤ مليار دولار

لاري بيدج أحد مؤسسي الشركة سابع أغنى شخص في العالم

.

بين بداية الأسبوع ونهايته ارتفعت ثروة مؤسّسَْي محرك البحث الأشهر غوغل وهما لاري بيدج وسيرجي برين، 14 مليار دولار بعدما أعلنت الشركة نموّاً مزدهراً في الأرباح الفصلية.

وارتفعت أسهم الشركة الأم Alphabet بنسبة 9.2 في المئة، في أعقاب إعلان الشركة إيرادات الربع الأخير التي بلغت 56 مليار دولار، وهي قفزة بنسبة 23 في المئة على أساس سنوي فاقت توقعات المحللين.

وكان نشاط إعلانات غوغل الدافع الكبير وراء النموّ الضخم، الذي حقق 46.2 مليار دولار من عائدات الربع الأخير، وتُمثّل هذه الزيادة تحولاً مذهلاً بعد تراجع وقَع خلال عام 2020، سببه إيقاف العملاء الإنفاق الإعلاني نتيجة فيروس كورونا.

ومع كل هذه التطورات، ارتفعت ثروة لاري بيدج الرئيس التنفيذي السابق لشركة Alphabet الشركة الأم لغوغل بمقدار 7.1 مليارات دولار لتصل إلى 91.2 مليار دولار، محتلاً مركزَ سابع أغنى شخص في العالم.