بتكوين تقفز.. بعد استثمار بـ 1.5 مليار دولار من تسلا

العملة الرقمية ارتفعت إلى مستوى قياسي جديد.. وسجلت 44 ألف دولار

إيلون ماسك يدعم بيتكوين
. إيلون ماسك يدعم بيتكوين

ارتفعت العملة الرقمية «بتكوين» إلى أعلى مستوى جديد لها على الإطلاق، اليوم الاثنين، بعد أن صرحت شركة تسلا المتخصصة في صناعة السيارات الكهربائية عن شرائها لما قيمته 1.5 مليار دولار من العملة الرقمية في شهر يناير الماضي.

وأعلنت الشركة الأميركية أنها غيرت سياستها الاستثمارية الشهر الماضي بهدف إتاحة المزيد من المرونة في «تنويع وتعظيم» العوائد على السيولة النقدية، واستثمرت على إثر ذلك التغيير مبلغًا ضخمًا في العملة الرقمية الأولى عالميًا.

ودفع هذا التصريح العملة الرقمية إلى الارتفاع لتسجل مستوى قياسي جديد قدره 44,100 دولار للعملة الواحدة، لتواصل بذلك مكاسبها المستمرة منذ العام الماضي؛ حيث زادت قيمتها تسع مرات منذ انهيارها في مارس من العام الماضي.

وأوضحت الشركة المتخصصة في صناعة السيارات الكهربائية أنها تتوقع قبول البيتكوين باعتبارها طريقة دفع مقابل منتجاتها في الآونة القريبة، وهو ما رآه الخبراء بأنه عامل قد يُسهم في تحفيز زيادة الطلب على العملة الرقمية.

على جانب أخر، أدت تغريدة ترحيبية من الملياردير إيلون ماسك، إلى ارتفاع قيمة العملة المشفرة «دوجكوين» التي لم تكن معروفة من قبل، بنسبة 50%.

وأصبحت «دوجكوين» محطّ إهتمام العديد من المستثمرين والبورصات في العالم علماً أن القيمة السوقية لدوجكوين تبلغ نحو 4 مليارات دولار، في حين شهدت التداولات عليها 14 مليار دولار خلال يوم واحد فقط، الأمر الذي يجعلها منافساً جديداً للعملة المشفرة المعروفة بيتكوين، حيث باتت دوجكوين في قائمة العشر الأوائل من حيث القيمة السوقية لأول مرة منذ عام 2015.