«اف بي آي» يكشف عن كمية «نيترات الأمونيوم» التي انفجرت في مرفأ بيروت

تقرير جديد يرجح انفجار 500 طن.. والحكومة اللبنانية تتحدث عن 2700

الدخان يصاعد من مرفأ بيروت
. الدخان يصاعد من مرفأ بيروت

كشف تقرير جديد أعده مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي «إف بي آي» عن كمية «نيترات الأمونيوم» التي انفجرت داخل مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/ آب الماضي، بحسب ما صرح به رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، حسان دياب.

وذكر التقرير الذي نشرته وكالة الأنباء الفرنسية أن الكمية التي انفجرت في المرفأ تقدر بـ 500 طن، متسائلا عن الكمية الهائلة المتبقية.. «أين ذهبت 2200 طن المتبقية» التي تحدثت عنها تقارير لبنانية؟.

وتحدثت السلطات اللبنانية في وقت سابق، عن وجود كمية أكبر من 2700 طن من نترات الأمونيوم.

وعزت الحكومة اللبنانية الانفجار المروع الذي تسبب بمقتل أكثر من 200 شخص وإصابة نحو 6500 بجروح، إلى حريق نشب في مستودع خُزنت فيه نترات الأمونيوم منذ ست سنوات من دون إجراءات حماية.

في غضون ذلك، رفض لبنان إجراء تحقيق دولي في الانفجار الذي ألحق أضرارا جسيمة بالمرفأ الرئيسي في البلاد وبعدد من أحياء العاصمة، مشردا عشرات آلاف العائلات من منازلها التي تضررت أو تهدّمت.

وتحقق السلطات في الانفجار منذ وقوعه، لكن المحقق العدلي فادي صوان، أعلن في ديسمبر/ كانون الأول، الجاري تعليق التحقيقات لعشرة أيام، بعدما طلب وزيران سابقان مدعى عليهما، في مذكرة، نقل الدعوى إلى قاض آخر، وفق ما ذكره مصدر قضائي لوكالة فرانس برس.

أخبار ذات صلة

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul