ترجيحات أميركية: إيران لم تأمر باستهداف منزل الكاظمي..

طهران فقدت السيطرة على الجماعات الشيعية في بغداد منذ مقتل قاسم سليماني

.

رجّح مسؤولون عسكريون أميركيون أن إيران لم تأمر باستهداف منزل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بطائرة مسيرة الأسبوع الماضي في محاولة لاغتياله معتبرين أن طهران فقدت السيطرة على الجماعات الشيعية في بغداد منذ مقتل قاسم سليماني لكنهم في المقابل اعتبروا أن ميليشيات شيعية سلحتها إيران تقف وراء استهداف الكاظمي.

ورجح سابقاً مسؤولون امنيون عراقيون أن الهجوم ارتكبته واحدة على الأقل من تلك الجماعات، لكنهم قدموا تقييمات مختلفة قليلا بشأن أي الفصائل تحديدا.

كما أضافوا أن كتائب حزب الله وعصائب أهل الحق نفذتاه جنبا إلى جنب. فيما أشار مصدر بجماعة مسلحة إلى أن كتائب حزب الله متورطة لكنه لم يؤكد تورط العصائب.