كبيرة علماء منظمة الصحة العالمية: تطعيمات كورونا لا تمنع انتقال العدوى

تطعيمات كورونا لا تمنع انتقال العدوى
. تطعيمات كورونا لا تمنع انتقال العدوى

قالت كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية إن المسافرين الذين تم تطعيمهم يجب أن يظلوا في الحجر الصحي، مؤكدا على عدم وجود دليل بأن لقاحات «كوفيد 19» تمنع انتقال العدوى، حسب ما ذكر موقع «بيزنس إنسايدر».

وتحث منظمة الصحة العالمية حتى الأشخاص الذين تلقوا لقاح فيروس كورونا على الحجر الصحي عند سفرهم لأنه لا يوجد دليل حتى الآن على أن اللقاحات تمنع انتقال الفيروس بين الناس.

الدكتورة سوميا سواميناثان كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية
الدكتورة سوميا سواميناثان كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية

وأشارت الدكتورة سوميا سواميناثان كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية، إلى أن الوكالة لم تحدد ما إذا كانت لقاحات «كوفيد 19» التي يتم إعطاؤها في جميع أنحاء الولايات المتحدة وأوروبا تمنع الناس من الإصابة بالفيروس ونقله إلى الآخرين.

وقالت د. سواميناثان: «في الوقت الحالي لا أعتقد أن لدينا دليلًا على وجود أي لقاحات أستطيع أن أقول بكل ثقة من أنها ستمنع الأشخاص من الإصابة بالعدوى.

وكانت د. سواميناثان ترد على سؤال حول ما إذا كان يجب أن يظل الأشخاص الملقحون بحاجة إلى الحجر الصحي عند السفر إلى البلدان ذات معدلات انتقال منخفضة.

وأوضحت د. سواميناثان، أعتقد أنه حتى نعرف المزيد، يجب أن نفترض أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم يحتاجون أيضًا إلى اتخاذ نفس الاحتياطات حتى يكون هناك مستوى معين من مناعة القطيع التي تم بناؤها في السكان.

وذكر موقع «بيزنس إنسايدر» الشهر الماضي أن باحثي اللقاحات في الولايات المتحدة يأملون في تحديد ما إذا كانت اللقاحات يمكن أن توقف انتشار الفيروس أو ما إذا كانت تمنع فقط الحالات التي تظهر عليها أعراض «كوفيد 19».

الإجابة على هذا السؤال مهمة، لأن اللقاح الذي يمنع ما يسمى بالانتقال بدون أعراض سيساعد في حماية أكثر من مجرد الأشخاص الذين يتلقون الحقن.

من جانبه قال الدكتور لاري كوري، عالم الفيروسات الذي يخطط لدراسة واحدة للإجابة على هذا السؤال، الشهر الماضي أن الدراسة لا تزال بحاجة إلى تمويل بالإضافة إلى التعاون من شركات الأدوية التي طورت لقاحات فعالة.

تم العثور على 3 لقاحات فعالة في تجارب كبيرة في منع المتلقين من الإصابة بالفيروس، اثنان من هؤلاء ، لقاح فايزر وبيونتيك ولقاح موديرنا، يتم إعطاؤهما بالفعل في الولايات المتحدة وأوروبا. الثالث ، الذي طورته «أسترازينيكا» وجامعة أكسفورد، من المرجح أن يحصل على الموافقة في المملكة المتحدة في غضون أيام، وفقًا لصحيفة «فايننشال تايمز».

وقال كبير المسؤولين الطبيين في شركة موديرنا طال زاكس، الشهر الماضي إنه يعتقد أنه من المحتمل أن يمنع اللقاح انتقال العدوى، لكنه حذر من عدم وجود دليل كاف على ذلك.

وقال لشبكة «آكسيوس أون إتش.بي.أو»: عندما نبدأ نشر هذا اللقاح، لن يكون لدينا بيانات ملموسة كافية لإثبات أن هذا اللقاح يقلل من انتقال العدوى.

وشدد على ضرورة عدم تغيير السلوك على أساس التطعيم فقط.

أخبار ذات صلة

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul