وصول طائرة اللقاحات إلى لبنان

وزير الصحة: ما من تهريب ولا اعتبارات سياسية أو طائفية

.

وصلت الطائرة التي تقل الدفعة الأولى من لقاحات «فايزر» إلى مطار بيروت، بعد أن اكتملت التحضيرات، حيث وصلت آليات خاصة من قبل وزارة الصحة لنقلها.

وزير الصحة أكد من المطار أنه خلافاً للشائعات، «ما من تهريب ولا اعتبارات سياسية أو طائفية ونرفض أي كلام عن وجود محسوبيات في توزيع اللقاح الذي سيصل الى الاراضي اللبنانية كافة».

وصباح السبت، انطلقت عملية تحميل لقاح كورونا، في مطار بروكسيل على متن طائرة طيران الشرق الأوسط الخطوط الجوية اللبنانية.

وكان تأخيراً طرأ على موعد وصول الطائرة لأسباب لوجستية من بلجيكا.

وأوضحت وزارة الصحة، أنّ الدفعة الاولى مكوّنة من ما يقارب 28 الفاً و500 لقاح «فايزر».

ولفتت الوزارة إلى أن اللقاحات سيتم نقلها الى برادات وزارة الصحة العامة ليتم توزيعها لاحقاً على المستشفيات المعتمدة.

وأفادت بأن وزير الصحة​ العامة في حكومة ​تصريف الأعمال​ ​حمد حسن​ الذي استقبل الطائرة على أرض المطار يتوجّه مباشرة بعد تسلّم اللقاحات، إلى مستشفى القديس جاورجيوس- الروم، لتفقد مركز التلقيح الذي تم تجهيزه في المستشفى.