التيار: الحريري يقضي وقته خارج لبنان ثم يزور بعبدا رفع عتب

علوش: إصرار عون على الطريقة ذاتها في تأليف حكومات لن يؤدّي إلى نتيجة

.

بعد الزيارة المفاجئة وغير المثمرة لرئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري إلى بعبدا وإحراز «صفر تقدّم» في الملف الحكومي، أسفت الهيئة السياسية للتيار الوطني الحر للأسلوب الذي يعتمده رئيس الحكومة المُكلف في مقاربة ملف التشكيل.

وقالت الهيئة بعد اجتماعها برئاسة النائب جبران باسيل، إن «الحريري يستعمل الوقت الثمين في التجوال خارج لبنان، ثمّ يعود ليقوم بزيارة رفع عتب لرئيس الجمهورية من دون أن يتقدم بأي مقترح جدّي ويحترم الأصول والقواعد البديهية المعمول بها لتأليف أي حكومة».

ورأت الهيئة أن جديد الحريري هو إعلانه من قصر بعبدا أنه «هو من يقرر منفرداً شكل الحكومة وعددها وأسماء وزرائها وحقائبها، كأن لبنان ليس جمهورية برلمانية ودون أن يقيم وزناً للدستور ولصلاحيات رئيس الجمهورية وشراكته الكاملة في تأليف الحكومة وليس فقط التوقيع عليها».

وشككت في أن «هذا ما يجعلنا نعتبر بأن أمراً خفياً لا يزال يعيق تشكيل الحكومة مما يجعلنا نحذّر من نتائجه».

من جانبه، رأى نائب رئيس تيار «المستقبل» مصطفى علوش أن «الإصرار من قبل رئيس الجمهورية ميشال عون على الطريقة ذاتها في إنشاء الحكومات لن يؤدّي إلى نتيجة»، وأضاف «حتّى لو تشكّلت حكومة على هذا الشكل فإنّها لن تتمكّن من وقف الانهيار».


izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul