أمير قطر يتلقى دعوة لحضور قمة قد تخفف من حدة الخلاف الخليجي

د. نايف الحجرف يسلم أمير قطر رسالة العاهل السعودي
. د. نايف الحجرف يسلم أمير قطر رسالة العاهل السعودي

تلقى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، دعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، لحضور قمة مجلس التعاون الخليجي الشهر المقبل، الأمر الذي قد يساعد في تهدئة الخلاف الذي مزق الوحدة الإقليمية وعرقلة الجهود الأمريكية لعزل إيران، حسب ما ذكرت وكالة «بلومبيرغ».

وسلم الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية د.نايف فلاح الحجرف الدعوة إلى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لحضور القمة يوم 5 يناير، ولم تحدد ما إذا كان الحاكم قبل الدعوة.

يُنظر إلى القمة على أنها خطوة محتملة في حل الأزمة التي اندلعت في منتصف عام 2017 عندما قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر العلاقات التجارية والسفر والدبلوماسية مع قطر، بينما كانت هناك محاولات مدعومة من الولايات المتحدة لإنهاء النزاع.

يأتي التقارب المحتمل في الوقت الذي تبدو فيه السياسة الأمريكية مهيأة لانعطاف حاد، وقد يكون الهدف منه تحريك الأمور قبل مغادرة الرئيس دونالد ترامب منصبه.

وقال الرئيس المنتخب جو بايدن إنه مهتم بالعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 الذي عارضته المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين، وسيتخذ موقفًا أكثر صرامة بشأن مخاوف حقوق الإنسان من سلفه.

واتهمت الدول المقاطعة قطر، أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، بالتدخل في شؤونها الداخلية ودعم الجماعات الإسلامية المتشددة وهو ما تنفيه الدوحة، كما أنهم قلقون من علاقات قطر مع إيران التي تشترك معها في أكبر حقل غاز في العالم.

ونفت قطر الاتهامات وانسحبت في 2019 من منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» بسبب الخلاف.

ويضم مجلس التعاون الخليجي المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت والبحرين وعُمان.

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul