لقاح «فايزر» .. فعالية 100% لدى المراهقين بعد 4 أشهر على الجرعة الثانية

السعي لنيل الموافقة الكاملة وليس فقط للإستخدام الطارىء

.
كشفت مجموعتا «فايزر» و «بايونتيك» أن لقاحهما المضاد لفيروس «كورونا» المستجد بقي فعالاً بنسبة 100 % لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاماً بعد أربعة أشهر من الجرعة الثانية.
 
كما أعلنتا أن البيانات الجديدة التي تضم 2228 مشاركاً في التجربة، ستساهم في دعم طلبهما الحصول على الموافقة الكاملة في الولايات المتحدة وفي سائر أنحاء العالم.
 
ولم تتم ملاحظة أي مخاوف خطيرة تتعلق بالسلامة لدى الأفراد الذين جرت متابعتهم ستة أشهر على الأقل بعد الجرعة الثانية.
 
الرئيس التنفيذي لشركة «فايزر» ألبرت بورلا قال في بيان: «نظراً إلى أن المجتمع الصحي العالمي يعمل على زيادة عدد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح في كل أنحاء العالم، فإن هذه البيانات الإضافية توفر مزيداً من الثقة في ملف سلامة اللقاح وفعاليته لدى المراهقين».
 
وتابع: «هذا مهم خصوصاً لأننا نرى إرتفاع معدل الإصابات بـ«كوفيد-19» لدى هذه الفئة العمرية في بعض الأماكن، بينما تباطأت وتيرة التلقيح. نتطلع إلى مشاركة هذه البيانات مع الإدارة الأميركية للأغذية والعقاقير وجهات ناظمة أخرى».
 
وقد نال اللقاح «تصريحٍ للإستخدام الطارئ» للمراهقين في الولايات المتحدة في أيار/مايو، ويخطط المختبران للحصول على الموافقة الكاملة في وقتٍ قريب. وأُعطيت الموافقة الكاملة للقاح فقط للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 عاماً وأكثر.