ممثلة الأمم المتحدة لدى العراق: لا دليل على وجود تزوير ممنهج في الانتخابات النيابية

نتائجها لن تكون نهائية إلا بعد مصادقة المحكمة الاتحادية العليا عليها

.

قالت ممثلة الأمم المتحدة لدى العراق جانين بلاسخارت إنه لا دليل على وجود تزوير ممنهج في الانتخابات النيابية التي شهدتها العراق ويجب التعامل مع أي من المخاوف الانتخابية التي لا تزال قائمة من خلال القنوات القانونية القائمة حصراً.

وأضافت بلاسخارت خلال جلسة لمجلس الأمن حول العراق أن نتائج الانتخابات لن تكون نهائية إلا بعد مصادقة المحكمة الاتحادية العليا عليها، مضيفةً أن ذلك سيتم بمجرد أن تبتّ الهيئة القضائية الانتخابية في الطعون المقدمة إليها.

وحذرت من أن أي محاولات غير مشروعة تهدف إلى إطالة أو نزع مصداقية عملية إعلان نتائج الانتخابات، أو ما هو أسوأ كالقيام بتغيير نتائجها عبر الترهيب وممارسة الضغوط مثلاً، لن تسفر إلا عن نتائج عكسية.

ودعت كافة الأطراف المعنية إلى عدم الدخول في هذا المنزلق، مشيرةً إلى أن إجراء الانتخابات تخللته صعوبات، ولكن المهم أنها تمت إدارتها فنياً بشكل جيد. وهي عملية تستحق المفوضية وآخرون التقدير بشأنها.

واعتبر زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر أن ما قالته بلاسخارت، يبعث بالأمل ويشكّل فرصة جديدة لرافضي النتائج لمراجعة أنفسهم والإذعان للنتائج من أجل الشعب المتطلع لحكومة أغلبية وطنية.

وأضاف الصدر عبر تويتر أن على المحكمة الاتحادية العمل بجد وحيادية والتعامل مع الطعون بمهنية، وأن لا ترضخ للضغوط السياسية.