رونالدو يقود اليونايتد إلى دور الـ 16 في دوري الأبطال

.

سجل كريستيانو رونالدو وغيدون سانشو هدفين قرب النهاية ليتغلب مانشستر يونايتد غير المقنع 2-صفر على مضيفه فياريال ويضمن التأهل إلى دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الثلاثاء.

ودخل يونايتد المباراة وهو يدرك أن الانتصار سيضمن له الصعود إلى دور الستة عشر قبل جولة واحدة على نهاية دور المجموعات، لكن في أول مباراة بقيادة المدرب المؤقت مايكل كاريك، بدا الفريق الإنجليزي فاقدا الإبداع في الهجوم باستاد لاسيراميكا.

وأتيحت لأصحاب الأرض الفرص الأخطر، وأنقذ ديفيد دي خيا حارس يونايتد فريقه بالعديد من التدخلات الجيدة، وكان أفضلها من أمام مانو تريجيروس.

لكن على عكس سير اللعب، اقتنص رونالدو الكرة بعد تمريرة سيئة من حارس فياريال خيرونيمو رولي ولم يستطع إيتيين كابو السيطرة عليها، ليسدد المهاجم البرتغالي من فوق الحارس ويعطي يونايتد التقدم في الدقيقة 78.

وبينما ضغط فياريال من أجل إدراك التعادل، شن الفريق الزائر هجمة مرتدة في الدقيقة 90 وأطلق سانشو تسديدة قوية استقرت في المرمى ليرسل يونايتد إلى صدارة المجموعة السادسة بعشر نقاط، متقدما بثلاث نقاط على فياريال الذي لا يستطيع الآن اللحاق بالفريق الإنجليزي المتفوق في سجل المواجهات المباشرة.