حمدوك: همّنا الأساسي تحقيق الانتقال الديمقراطي والحكم المدني

قرار الاستقالة سهل لكن أعتقد أن لدينا ما نقدمه للشعب السوداني

.

بعد أيام من توقيع الاتفاق السياسي الذي أعاده إلى السلطة قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، إنه لن يبقى على رأس الجهاز التنفيذي إذا عجز عن حمايته من التدخلات.

وشدد على أن الاتفاق يسمح بالحفاظ على مكتسبات الفترة الانتقالية، مبرزاً أن فيه فقرة تنص على قيام ميثاق تشارك فيه كل القوى السياسية.

وتابع: للناس الحق في رفض الاتفاق السياسي أو إسقاطه، لكن الاتفاق يساعد في إخراج البلد من الأزمة.

وأضاف حمدوك: همنا الأساسي تحقيق الانتقال الديمقراطي والحكم المدني. إذا كان هناك من لديه حل أفضل لمصلحة الشعب السوداني فمرحبا به، معلناً أنه سيتم قريباً إطلاق سراح جميع المعتقلين.

وأشار رئيس الوزراء السوداني إلى أن قرار الاستقالة سهل، لكن أعتقد أن لدينا ما نقدمه للشعب السوداني، مبدياً حرصه على تنفيذ جميع استحقاقات اتفاق سلام جوبا.