الصحة العالمية: الناس يقعون ضحية شعورهم الزائف بالأمان

اللقاحات تنقذ الأرواح لكنها لا تمنع انتقال العدوى بشكل كامل

.

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن لقاحات فيروس كورونا تقلل بنحو 40٪ انتقال المتحور «دلتا» المهيمن الآن في العالم، محذرة من أن الناس يقعون ضحية شعورهم الزائف بالأمان.

وأوضح المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أنه في الأسبوع الماضي سُجلت أكثر من 60٪ من الإصابات والوفيات جراء «كوفيد – 19» مجدداً في أوروبا.

وأضاف: «نحن قلقون بشأن الإحساس الزائف بالأمان بأن اللقاحات أنهت الوباء، والأشخاص الذين تم تلقيحهم لا يحتاجون إلى اتباع أي إجراءات وقائية»، موضحاً: «اللقاحات تنقذ الأرواح لكنها لا تمنع انتقال العدوى بشكل كامل».

وأصبح متحور «دلتا» الذي ينتشر بشكل أسرع هو المهيمن الآن بشكل كبير في جميع أنحاء العالم، بعدما أزاح جميع المتحورات الأخرى والسلالة الأصلية.

وتابع: «لا يمكن أن نقول هذا بشكل أوضح: حتى لو تلقى الشخص اللقاح، يجب أن يستمر باتخاذ الإجراءات الوقائية لمنع إصابته، وإصابة شخص آخر يمكن أن يموت».