ماكرون في رسالة تهنئة بالاستقلال لعون: آن الأوان ان يظهر حسّ المسؤولية

على الحكومة البدء بالاصلاحات بسرعتها القصوى

.

تلقى رئيس الجمهورية ميشال عون اليوم، رسالة تهنئة من نظيره الفرنسي ايمانويل ماركون لمناسبة ذكرى الاستقلال الـ78.

وقال ماكرون: «فرنسا مرتبطة بشكل وثيق بعلاقات اخوّة تجمع بين بلدينا وشعبينا، وهي تولي أهمية قصوى لاستقرار لبنان واستقلاله وأمنه وسيادته».

وأضاف: «اود ان اعبّر بقوّة عن مدى قلقي من الازمة التي يغرق فيها بلدكم في الآونة الأخيرة، وأقدّر حجم الصعوبات التي يواجهها اللبنانيون منذ اشهر عدة، لا سيما في حياتهم اليومية».

وأردف: «يجب أن يتم اطلاق ورش الاصلاحات التي حددتها الحكومة بالسرعة القصوى، بما يتلاقى مع متطلبات جميع الاصدقاء الحقيقيين للبنان، كما مع الانتظارات المشروعة التي سبق وعبّر عنها الشعب اللبناني».

وأشار ماكرون إلى: «أنّ المحطات العنفية الأخيرة تظهر بوضوح حجم المخاطر المرتبطة بمواصلة شلّ السلطات الرسمية تجاه التحديات التي يواجهها لبنان».

وشدد على أنه «آن الأوان ان يتم اظهار دليل حسّي لاحترام معنى التاريخ من جهة، ولروح المسؤولية التي اعرف انكم تتحلون بها للخروج ببلدكم من الازمة الراهنة. وكونوا على ثقة بأن جميع شركاء لبنان الحقيقيين في المجتمع الدولي جاهزون لتقديم أي مساعدة لكم. ولكن من دون إجراءات قوية ضرورية من قبل المسؤولين اللبنانيين بهدف استعادة الثقة، فإن لبنان يخشى مضاعفة عزلته الإقليمية».