وئام وهاب: أخشى أن يُقتل رياض سلامة!

رئيس حزب التوحيد العربي إستغرب إصرار الحريري على توجيه ضربة للطائفة الدرزية

.

شكر رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب السيد نصرالله ورئيس ​مجلس النواب​ نبيه بري ورئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ إلتزامهم بالمطلب الدرزي في الحكومة، مستغرباً ما اعتبره إصرار رئيس الحكومة المكلف ​سعد الحريري​ على توجيه هكذا ضربة للطائفة الدرزية، ولم تحصل أن يكون هناك حكومة من 18 وزيراً مع وزير درزي واحد، ولا علاقة لذلك بالوضع الإستثنائي، وتابع: فلنأتِ بـ 16 وزيراً، ونحن نطرح كل علاقتنا بالكيان على طاولة النقاش إن استمر التعاطي معنا بهذا الأسلوب!

وهاب أضاف: ليس المطلوب اليوم كسر رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري في حين لا يستطيع أحد كسر فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ورداً على سؤال نهاية العهد، رأى وهاب أن الرئيس عون دخل معركة دون أمن وقضاء وإدارة وأخطأ في دخوله إلى تلك المعركة.

ورأى وهاب أن لا إمكانية لوجود كيمياء بين الرئيسين عون والحريري، مؤكداً في إطار آخر أن لا أحد مقتنعٌ بأن جبران باسيل يحرّك الرئيس ميشال عون، وأن هذه أكاذيب ويحاولون شيطنة باسيل، وكل ما في الأمر أن الأخير يفهم على الرئيس عون.

وفي ما يتعلق بملف التدقيق الجنائي المالي، رأى وهاب أن القضاء السويسري سيبرئ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وهناك من يطمحون للحلول مكانه وهم لا يمكن لهم أن يستلموا دكانة وفق تعبيره، ولم ييستبعد وهاب محاولة إغتيال رياض سلامة لإخفاء ما لديه من معلومات عن الكثير من المسؤولين في الملف المالي، حيث قال: أخشى أن يُقتل رياض سلامة!

izmir escort - mersin escort - adana escort - antalya escort - escort istanbul