ناسا في انجاز غير مسبوق.. مسبار باركو يلامس الشمس

الهالة الشمسية بدت ذات طبيعة غبارية أكثر من المتوقع

.

أعلنت وكالة الفضاء الاميركية ناسا عن تمكُّن مسبارها باركر من لمس الشمس في المنطقة التي لا تزالغامضة بالنسبة للعلماء، والتي يطلق عليها إسم «الهالة».

ومن جانبه قال العالم جاستن كاسبر من جامعة ميشيغان: «كانت المرة الأولى التي كنا فيها على مسافةتستغرق أقل من خمس ساعات من الهالة علماً أنّ هذا الوقت لا يعد زمناً كبيراً في الفضاء».

ووفق العلماء فإن الهالة الشمسية بدت ذات طبيعة غبارية أكثر من المتوقع، وستساعد المعلومات التي جمعها المسبار على معرفة أصل الرياح الشمسية بشكل أفضل، وكيف يتم تسخينها ودفعها إلى الفضاء،بالإضافة إلى مساعدتها على فهم الانفجارات الشمسية التي يمكن أن تؤثر في الحياة على الأرض.

وسيواصل باركر الذي تم اطلاقه في عام 2018 اقترابه أكثر من الشمس، ويغوص أعمق في الهالة، حتى مداره النهائي الكبير في عام 2025.

أخبار ذات صلة